الثلاثاء، 10 فبراير، 2009

قلب ايمان ... العاشر والاخييييييييييييير


سلام عليكم يا حلوين
قبل ما نكمل القصه . تعليقات ومناقشات كتير دارت بينى وبين ناس كتير سواء هنا على المدونه او بره عن البوست الى فات .
وحقيقى متضاربه جدا فى الاتجاهات ومش قادره احدد الناس بتفكر ازاي او عايزين ايه
لا لا مش عايزين ايه مني فى القصه يعنى
لا ن انا هاكتب الى انا عايزه اقوله مش الى انتم عايزين تسمعوه برضه
اقصد الناس عايزين ايه من حايتهم ومن الدنيا دي وايه الى يريحهم فعلا او يسعدهم
نشوف بقى ايمان قطعت اشرف على كام كيس هههههههههههههههههههههههههه

********************************************************
اشرف بارتباك واضح : ايه دي ؟
ايمان وكلها حرقه وبكا وعصبيه واندفاع : انت عارف كويس ايه دي وياريت بلاش تاخد الدور ده عشان انا فتحتها وعرفت الى فيها صدفه وكنت فاكراها شريحتى القديمه عشان ما تقوليش بتفتشي ورايا .
اشرف : طيب طيب ممكن تهدي شويه عشان اعرف اتكلم .
ايمان : اشرف انا مش عارفه انت عايز تقول ايه بس كمان مش عارفه هاعرف اسمعك ولا لا
اشرف : طيب ادينى فرصه احكيلك الى حصل وبعدين ابقى احكمي بس ارجوكي اسمعينى للاخر .
ايمان وهى لسه بتعيط : ماشي يا اشرف هاسمعك بس لو حسيت انك بتكذب عليا مش هاكمل .
اشرف : عيب يا ايمان انا مش كداب .
ايمان : يا سلااااااام ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ طيب اتفضل اتكلم .
اشرف عمل بنصيحة هاني صاحبه وقال من اول قلم واعترف على طول وبكل صدق وصراحه وقالها انه دي فتره وعدت وكان وقتها حاسس بانها مش معاه وانه وحيد والضغوط كانت حواليه كتير وكمان هو فعلا من يوم ما علاقتهم اتصلحت ببعض وهو كان خلاص بطل كل ده والحكايه كلها كانت لا تتعدى التليفونات والنت وكلام فى كلام و ..و....و.... المهم اشرف حس انه لاول مره بيتكلم مع ايمان بكل صراحه وحب وقرب وفى الاخر
اشرف : بصي يا ايمان صدقتى الى انا قلته او ما صدقتيهوش انا كده ارتحت انا كنت تعبان وكنت حاسس ان فى كابوس على قلبي . والى يرضيكى انا هاعمله بس لازم تعرفي انى قررت ما اعيش الدنيا فى تمثليله بعد كده . قررت اعيش الدنيا مش اتفرج عليها .
ايمان وهى هديت شويه : طيب لو كنت انا الى عملت كده كنت هاتسامحني .
اشرف بعد ما سكت شويه : مش عارف بس انا دلوقتي باتمنى تسامحينى عشان انا باحبك وعايز اكمل حياتي معاكي فعلا ونربي ولادنا واحنا بنحب بعض مش واحنا كارهين بعض او حتى عايشين وخلاص .
ايمان : بص يا اشرف انا بجد على اد ما انا زعلان اوي وتعبانه اوي الا انى حاسه انك اول مره تكون صريح معايا كده .
لكن برضه انا مش هاقدر فى دقيقه انسى واقول هيه خلاص سامحتك الا انى باجد اوعدك انى احاول بس على شرط ان احنا لازم سوا نحافظ على حياتنا وايدينا فى ايدين بعض ونسعى احنا الاثنين لده مش حد فينا لوحده .
اشرف : وانا ما قلتلكيش تنسي فى لحظه لكن انا يا ستى مقدما هابوس راسك واقولك حقك عليا يا اطيب قلب فى الدنيا .
واتكلموا برضه كتير اوي عن نفس الموضوع واشرف حاول يغير الموضوع بعدها ويتكلم لكن ايمان كانت مقفوله اوي
واشرف حاول يضيع الجو ده لكن ايمان ما قدرتش وطلبت منه يسيبها تنام مع نور النهارده .
اشرف : لا لا احنا كده هانكسر الاتفاقيات من اولها . عشان خاطري خليكى في سريرك وفى اوضتك .... وضحك وقالها يا ستى مش هاكلمك هاديكى ظهري . ولا اقولك ادينى ظهرك انتى اصل مش هايهون عليا انا .
ايمان من غير تعبيرات على وشها : حاضر هانام هنا .
وعدت الليله دي صعبه عليهم الاثنين وهى كان نفسها تعيط برضه مافيش فايده الحنفيات بتاعتها مسيبه عيطت شويه من غير ما اشرف يحس واشرف رغم الليله الصعبه والى امتدت للفجر الا انه كان راضي عن نفسه عشان حس انه فعلا شال حجر من على قلبه .
واتمنى فعلا ان العاصفه دي تعدي وكله وعود ونوايا من جواه انه هايستقيم ويحاول بكل جهده يسعد ايمان ويسعد نفسه كمان .

وقراره الى مش هايتنازل عنه انه يعيش الحياه ما يتفرجش عليها ولا يمثل انه عايشها .

وتاني يوم كانت ايمان برضه شكلها مش عاطي اي حاجه يمكن حزينه يمكن بارده يمكن مخنوقه يمكن كلهم مع بعض
واشرف بيحاول يكلمها كتير وهى نفسها ترد عليه لكن مش عارفه ترجع زي الاول وحاسه بخنقه على حلقها لما تحاول تتكلم او تضحك .

اشرف : ايه يا ايمان ما خلاص بقى عشان خاطري انا كده مش عارف اعمل ايه انا اتأسفتلك ولا انى كالعاده بتدوري على النكد .

ايمان: اشرف من فضلك انا قلتلك سبنى اروق لوحدي وبطل كلمة بتدوري على النكد مش معقول فى يوم وليله انسى كل حاجه وتيجى تلاقي ابتسامه عريضه . انت شايف الى حصل ما يستهلش ولا ايه .
اشرف : اه والله ما يستاهلش عشان خاطري فكي بقى حقك عليااااااااااااااااااااا . تحبي اعملك افلامانت وتقومي الصبح تلاقي سلالم العماره كلها ومكتبك مكتوب عليه باحبك يا ايمان وسامحينى يا ايمان عشان ابقى صيحتلك فى الدنيا كلها .
ايمان والابتسامه مخنوقه على وشها : خلاص ماشي والى يرجع فى كلامه .
اشرف : الي يرجع فى كلامه راااااااااجل طبعا . .................
ايمان : لا يا اشرف عشان خاطري بلاش كده........ وبحده اكبر ما ينفعش كده يا اشررررررررف .
اشرف : هو ايه الى ما ينفعش . وليه ما ينفعش
.............
ايمان : ارجوووووك يا اشرف سبنى لما اروق اكتر حاجه باكرهها الى انت بتعمله ده .
اشرف وهو اتنفض من مكانه : هو ايه ده يا ايمان الى بتكرهيه ؟؟؟؟ !!!!
ايمان بتبرير وصوت متررد : اقصد اننا نكون زعلانين وانت مش عارفه بتهيئلك ان بكده بتنهي المشكله .
وبحده اكتر تكمل :مع ان ده بيضايقنى جدا وبيخنقنى جدا جد ا .لا وبيخلينى اقرف من نفسي كمان .

وهنا تتفتح الحنفيات تااااااااني مش عارفه ليه مش بتشوف حل للمحابس بتاعتها .
لكن اشرف هايكون عاقل النهارده وهايسمع منها برضه ويهديها ويقولها مش هايضايقها تاني وانه ما كانش يعرف ان ده بيضايقها فعلا وانه كان فعلا بيقصد يصالحها
وخصوصا ان ايمان لاول مره برضه اتكلمت مع اشرف بصراحه كبيره .
وبعد كام يوم كانت بدأت ايمان فعلا تنسى شويه وتفك شويه لكن برضه لسه حاسه ان فى حاجز مش عارفه تغلبه وأشرف كان حاسس بده
فقال لا انا لازم اعمل حاجه بقى
وفكر اشرف كتير لا لا مش كتير اوي
وبعدين تاني يوم وبعد شويه ترتيبات ومباحثات مع وسام اخته . اتصل على ايمان فى الشغل
وقالها اشرف : ايمان ما تعديش تاخدي العيال من الحضانه .
ايمان باستغراب : ليه فى ايه ؟؟
اشرف : ابدا مافيش حاجه وسام اختي اتصلت وقالت انها رايحه النادي وعايز الولاد معاها عشان يلعبوا مع ولادها وكده وانا قلتلها تاخده فى مشكله ولا حاجه ؟؟؟
ايمان : لا مافيش حاجه عادي طب هايرجعوا مته ؟؟
اشرف : لا احنا هانروح ناخدهم اخر النهار .

ايمان : طيب ماشي .

وترجع ايمان البيت فى معادها تلاقي الباب مش مقفول بالمفتاح تستغرب وتدخل بسرعه تشوف الشقه وتقول اشرف نسي يقفل ولا ايه
وتلاقي اشرف قدامها فجأه ولابس بدله ومتشيك اويييييي وعلى وشه ابتسامه عريضه وودوده
وبعد ما اتخضت ايمان وكانت هتاخده بوكس فى وشه على اعتبار انه حرامي فى الشقه

ايمان : ايه ده فى ايه ؟؟؟!!!!

اشرف وهو بيضحك عشان يطمنها : مافيش حاجه ايه فى ايه ؟؟؟!!!

ايمان : انت رايح فين وايه الى جابك من الشغل بدري فى ايه ؟؟؟!!!

اشرف : مافيش حاجه تعالى بس اقعدي .

وتقعد ايمان وهى مستغربه من الجو كله وبعدين اشرف يروح جنبها وما تعرفش منين طلع بوكيه الورد الجميل الرقيق ده وطلع من بينه علبه صغيره وفتحها فيها دبلتين

وقالها أشرف وهو بيبربش بقى ويسنسن : تقبلي تتجوزينى ؟؟؟

ايمان وهى بتضحك وتعيط فى نفس الوقت: ممكن افكر ؟؟؟

اشرف وهو بيستربع ويقعد على الارض : طيب اوك فكري بسرعه مافيش وقت عشان انا حواليا كتير .

ايمان وهى الحنفيات بتاعتها اتفحت على الاخر وبتضحك فى نفس ذات الوقت : بقى كده طيب روحلهم .

اشرف وهو بيقوم جري : لا يا جميل اروح لمين بس واسيب قطتي . انا قاعد على بابك هنا لحد ما تقولي رايداه والنبي رايداه .
ويطلع فجأه الموبايل الى كانت ايمان نفسها فيه وفلوسه اتصرفت يوم الحته الروز .فاكرين ؟؟
ويقولها : طب كده ممكن توافقي ؟
ايمان باستغراب : ايه ده ؟؟
اشرف : ده عشان العروسه بس لما توافق .
ايمان: يا سلام طب مش موافقه.
اشرف : لا هاتوافقي .طب ده عشان روحي وقلبي وعمري .
ايمان : لا برضه هافكر
اشرف: الله مين قالك انه ليكى هو انتى روحي وقلبي وعقلي
فأخد خبطه تمام على كتفه
فاستردك قائلا : لا يعنى انتى روحي وقلبي وعقلي وعنيه وفشتي وكل حاجه
هاااااااا هاتقولي ولا لا
ايمان: اقول ايه بقى ما وافقت والى كان كان .
اشرف : لا تقولي رايده والنبى رايداه .
ايمان وهى برضه بتعيط وبتضحك وتستخبى فى حضن اشرف : خلاص رايداه والنبى رايداه .
.............................................

اشرف : طب ينفع بقى ولا اروح اجيب المأذون الاول ؟؟؟!!!!!
واخد نفس الخبطه الى فاتت بس حنينه شويه

بس خلاص
وتوته توته خلصت الحدوته حلوه ولا ملتوته
******************************************************************

نحيطكم علما ان بعد البوست ده ما يخلص الكلام عنه هانعمل ان شاء الله بوست اتكلم انا فيه عن القصه وكلام كتير اوي عايزه اقوله عنها من خلال تعليقاتكم عليها
وكمان عايزه اسمع منكم كلام كتير يلا بقى الى اللقاء وكل قصه وانتم طيبين

هناك 52 تعليقًا:

Che يقول...

لفت نظرى أوى ان القصه عملتيها على 10 فصول زى حرافيش نجيب محفوظ .. نيجى للقصه نفسها .. تفتكرى ايمان كان لازم تستغل لحظه المصارحه و الحقيقه و تقول اشرف على زميلها فى الشغل ولا ماتقولش باعتبار انه ماحصلش حاجه و ان الموضوع كان مجرد رسايل من الزميل و محصلش اكتر من كده .. و يا ترى اشرف ربنا هيفضل هاديه كده لامتى لانه واضح انه كان بيوطى راسه للريح عشان تعدى مع احساس باذنب ممزوج مع شعور بالندم ولا كده اشرف اتعلم خلاص
كفايه اسئله كده و هاستنى البوست اللى فيه المناقشه حوالين القصه
مبروك انك خلصتى القصه و عقبالى يا رب

احساس طفلة محبة للرومانسية بس واقعية يقول...

اولا احيكى على اسلوبك فى الكتابة
بجد طريقة سرد جميلة بتوصف الموقف بدقة رائعةواجمل حاجة في القصة واقعيتها

اما بالنسبة لأشرف وايمان فيستحقوا اللى حصلهم عشان مكنوش مرتبين حياتهم من البداية بس كويس ان النهاية كانت سعيدة

واكيد بتعدى فترة فيها مشاكل بين الازواج
وبتبقى حاجة جميلة انهم يقدروا يتغلبوا عليها ويكون حبهم اقوى

تحياتى
وتقبلى مرورى يا قمر

صبرني يارب يقول...

احساس طفله

حبيبتى ربنا يكرمك وطبعا مافيش حياه على وتيره واحده الدنيا على ده وعلى ده المهم احنا نواجه المشكله ازاي وتعالجهاازاي ونتعلم منها اد ايه

صبرني يارب يقول...

che
اولا ما خدتش بالي خالص من حكاية الحرافيش دي ما كانش قصدي بس يالا اعتبروني فاهمه ههههههههههههههه

بالنسبه لموضوع مصارحة ايمان له

لا طبعا انا مش مع الراي ده لان لو ده حصل هاتكبر المشكله اولا
وثانيا والاهم ان فعلا فعلا ما حصلش اي حالجه ما بين ايمان وزميلها والحكايه لا تتعدى ايام وباكد على الموضوع ده

حتى فى الموقف الى حصل بنهم الوحيد فى القصه كانوا بيتكلموا رسمي جدا وده يدل ان مافيش اي حاجه بينهم اصلا

وبالنسبه لاشرف
لا مش موضوع بيوطي راسه للريح لكن هوبيجيب من الاخر وطبعا طبعا ممكن اي حد فى الدنيا يمشي صح شويه ويرجع يهبل تاني

الا ان اشرف هنا بطبيعته ما كانش مرتاح للموضوع
ولا عاجبه الى هو بيعمله وكان نفسه يبقى مخلص مش ماديا بس معنويا كمان

تحياتي لك وعقباااالك يارب

شمس النهار يقول...

الف مبروك للعروسين
الحمد لله خلصت علي خير من غير اي اصابات
بس كده انت دلعتي اشرف علي الاخر
ياله زي بعضوا عشان خاطر العيال
عقبال القصه الجايه وتسلم ايدك

حاسوباتيه يقول...

الحمد لله النهايه السعيده كانت قصه فعلا حلوه عن نفسي استفدت منها كتير جدا يمكن انا لسه ماجوزتش بس كان في بالي اساله كتير عن الجواز والروتين والملل الي ساعات بيكون فيه بيس بجد القصه دي جاوبتني على كل الاساله دي بشكرك عليها بجد وفعلا رائعه

عاشقه وغلبانه يقول...

اهو انا عايزه الناس كده
بس هم مش كده
او اغلبهم عمره مايبقي كده

انا عايزه اللي يزعل يقول
واللي غلط يعترف
واللي بأيده يسامح مايترددش
واللي قادر يحب ويدلع ويهتم ويطبطب ياريت

بلاش روتين
ولا زعل
ولا اشيل في قلبي واسكت

الكلامو الصراحه بتريح
والعطاء بدون التفكير في المقابل بيريح اكتر


هي ليه الناس مش بالبساطه دي.......؟

صبرني يارب يقول...

شموووووووووسه

يلا بقى يا اختي خليه ياكل عيش هانعمل ايه ماهو احنا ستات وقلبنا رهيف بؤين بيخلصوا الليله كلها
ههههههههههههههه

نورتي يا شموسه

صبرني يارب يقول...

عشاقه
مش عارفه والله يا بنتى الناس بيعملوا كده ليييييييييييييه

انا برضه نفسي اعرررررررف ليه ليه ليه بنتغابى على بعض

صبرني يارب يقول...

حاسوباتيه

الله يكرمك يارب ويارب يوفقك وان شاء الله تكوني اسعد زوجه وربنا يكرمك به ويبارلكم فى بعض وسعيده بكلامك جدا

ونورتي يا قمر

ستيته حسب الله الحمش يقول...

قصة جميلة جدا جدا جدا
فيها كتير من الحياة فعلا بين الأزواج

بس الحقيقة الدنيا في الآخر مش بتبقى روز قوي كده

يعني كون ايمان عاقلة وعديتها فده لا تتميز به الكثير من النساء اللي لما كرامتهم تتجرح يعملوا حاجة من اتنين : يايعدوا ولكن بغصة في القلب تطلع كل شوية على صورة تبكيت ومعايرة "ودول نهايتهم سودة" .. ياأما ست متعرفش تعيش بعد جرح الكرامة ودي بتخربها وتقعد على تلها

ولذلك موافقون جدا على قصة "عقل ايمان اللي غلب القلب والهوجا"

الأخ اشرف برضه احد اتنين لا ثالث لهما: اما بصباص وفلاتي وده ها يصلح الموقف خوفا من خراب البيت بس ها يموت وديله بيلعب .. ياأما نزواته جاية من الفراغ العاطفي اللي كان فيه وده غالبا راجل عاقل ومخلص وفعلا مش ها يعيدها

حكاية انها تحكي عن زميل العمل فده استحالة واحده عاقلة وكاملة تعمله لسببين: اولا لأن غيرة الرجل تختلف كومبليتلي عن غيرة المرأه .. غيرة الرجل افعال لا أقوال يعني الشغل ها يبوظ .. وثانيا لأن فيه ستات زي ايمان بمئة رجل محدش يعرف يعدي خطوطها الحمرا ولو كان جن مصور

موضوع انها على طول مدخلة داليا في قصصها فدي قصة مستديمة عند كتير من الستات وأن كانت قصة سيئة برضه لسببين: اولهما انه حرام وبأمر رباني .. فداليا تكنيكيا نايمة بينهم ع السرير .. وثانيهما أن لو داليا مش متجوزة "وده مش موجود هنا" يبقى ان شاء الله ده خراب مستعجل

يمكن ايمان كانت بتتكلم مع الولية داليا من وحدتها .. من تشتتها وحيرتها .. من انعدام الخبرة وقلة الحيلة .. بس مؤكد بعد التبات والنبات اللي ها ينتج عنه صبيان وبنات واسعد الأوقات ايمان ها تقضي وقتها تحكي عن المواقف المضحكة للولاد أكتر من حكايتها عن الخصوصية بينها وبين اشرف

واخيرا ياقمر سواء اتفقنا على كل هذه النقاط ام لم نتفق فأنا شايفة قصةواقعية جميلة من عقل امرأة متزوجة فاهمة تماما نفسية الإناث والدكور

عجبتني الحدوتة كلها ومستنية اللي بعدها
بوسة

أليس في بلاد العجائب يقول...

كفااااارة يا ام العيال :)

يا اطيب قلب في الدنيا دي بتاعتي باه (اعترضي باه لو تقدري P: )

انا معترضة علي ايمان ومستجدعة اشرف عنها كتير

علي الاقل هو كان أمين معاها ومع نفسه .. كان نفسي حتي تحتار في بالها ان كانت تقوله ولا لا زي ما قالوا كده وقت المصارحة

وبردة رد فعلها مع زميلها كان مايع اوي يعني سايباله الباب موارب ولو هو كان جريء حبة كمان كان عزمها علي كافية مرة وهما مروحين و كانت هتروح :(

بس انا عارفة اللي في دماغك في دماغك لو اعدت اهاتي جنبك :)

يلا عقبال كل قصة:)

بس خفي من الذل دا شوية ولا هي وسائل الاعلان كلها كده 5 دقايق الفيلم و نص ساعة اعلانات :)

معلش علي الرغي مش عارفة نازل عليا كلام النهاردة:)

صبرني يارب يقول...

ستيته

نورتي يا جميل يا خبر انتى تعبتى نفسك وقريتى كله مره واحده ولاايه

شرفتينى يا جميل
أنا معاكي فى ان الدنيا مش وردي اوي كده وان الى انا قلته صعب يحصل لكن ممكن يحصل وده الى انا عايزه اقوله

وبالنسبه لاشرف فانا فعلا زي ما انتى بتقولي بالظبط مش جايباه من نوع البصباص ولا كان بيعك لمجرد العك انا مش عايزه اناقش الشخصيه دي هنا لا انا بانافش الشخص العادي جدا والملتزم كمان

أما داليا فانا ما زلت باقول ابدا مش حرام انها تحكي مشكلتها لداليا صديقة عمرها ولا بكده بتكون داليا نايمه بينهم فى السرير

لو حبين نتكلم مع حد ولقينا الحد الى عنده عقل وحكمه وقلب مفتوح مش عيب ابدا ابدا بالعكس ده يبقى شي ء جميل

يمكن نسمع نصيحته ويمكن نستفيد منه بس طبعا مش اي حد نقدر نتكلم معاه بالشكل ده

ولعاشر مره باقول هنا يا ناااااااس الحرام اننا نحكي تفاصيل العلاقه الزوجيه لو هانتكلم على الحرام يعنى

ولو تلاحظي ان داليا فعلا ما كانتش تعرف عنها حاجه تحديدا الا ما هي فاض بها ووقعت فى مشكله او زي ما اعتقد داليا لما لقتها بتقبل رساله من زميل فى العمل .

وتحياتي ليكى يا ستيته والله نورتينى وطبعا طبعا يااهلا وسهلا بكل اختلاف فى الراي بكل ود

عاااااااااااااااااتي جدا

صبرني يارب يقول...

اليس فى بلاد العجائب

تعيشي يا اختي هههههههههههههههههه

طلعت منها اخيرا تصوري كنت مش عارفه اخرج

حضرتك استجدعي اشرف براحتك خالص

هو غلط وايمان غلطت واشرف غلط اكتر من ايمان لكن حيث انك جزء من هذا المجتمع ذو المحكمه العوجه فانتى متعاطفه مع اشرف بس

وبالنسبه لموقفها مع زميلها حضرتك برضه مش شايفه ان ما كانش في بينهم حاجه ولو كانت عملت قلق كان هايبقى بالظبط الى ما شفهومش وهما بيسرقوا شافهوهم وهما بيتقاسموا والى ما يشتري يتفرج
وكان ساعتها محمود هايقول انا جيت جنبك هى تلاقيح ولا اييييييييه

البنيه صدته بادب وغيرت رقم الموبايل تعمل ايه يا فندم كسيده محترمه يعنى ؟؟
تصيح لنفسها

واه اطيب قلب دي تبعك يا باشا بس هى والله القصه مكتوبه بلغتي ولساني لازما ولا بد اتأثر بكلامي وكلام الى حواليا يا فندم هههههههههههههههههههههههه

وارغي يا اختي ارغي مدونتك وزياااااااااده
نورتي يا كوتي

أليس في بلاد العجائب يقول...

ايه المحكمة العوجة دي

طب استني لما سيف يقوم بالسلامة ويقراها وابقي شوفي هيقولك ايه علي الللي معملتش حاجة دي :)

هي غيرت الموبيل لما البيه جوزها حن عليها.. بس لو مكانش حن .. الله اعلم كانت ردت علي الزميل دا ازاي ..

بصي هو انا مضايقني انها لما بعتلها رسالة راحت ردت عليه .. هو انا يعني لو حد بيعاكسني في الشارع هقف اتحاور معاه و لو حد كلمني هقوله معلش انا اصلي بكلمه وانا متضايقة منه بس اعمل ايه هو اللي كلمني .. مش مبرر يعني !!


اروح اجيب امي تقراها من اولها وتشوفي رايها ايه باه في الزوجة دي ولا خلينا حلويين كده :)

هو الزوج طبيعي مش هينزلها من زور بس الزوجة صنعت ايديكي انتي :)

يلا الطيب احسن احنا في بينا اولاد بردة :)

كل سنة وانتي طيبة وفي احسن حال ان شاء الله

مقدما اهووووووووو

اديني اول حد بيقولك .. حقي يجيلي ديلفري من اللي هتعمليه :) ايا كان

حقي وحق سيف :)انا هشيلهوله :)

صبرني يارب يقول...

اليس

انا برضه الى في دماغي فى دماغي ؟؟؟

انتى غلطانه هى قررت صد زميلها ده من اول ما حست انها غلطت وقررت تغير حياتها

وقررت تغير الشريحه لما حست مره لما جالها رساله داليا برعب رغم انى ذكرت ان محمود ده عمره ما اتجرأه وبعتلها رساله وهى فى البيت لكن برضه قالت اشتري دماغي واامن نفسي

وماما يا ريت تقرا وعلى فكره ماما هى كمان من نفس المجتمع

وانتى طيبه يارب ايوه يا بت والله سبق ده انا لسه ما قلتش لحد بس هاعملكم حفله هنا يعنى ههههههههههه

اصل عيد ميلاد المدونه كمان يعنى جمله

بس انا قلتلهم مش عامله حاجه ده عيد ميلادي ولازم انتم الى تعملولي مش انا الى اعمل هههههههههههههههههههه

عارفه باطلع عيله وارجع فى كلامي واعمل انا

نورتيييييييييييي

عايش... ولكن !!!! يقول...

بعيدا عن اسلبوك وعن القصه اللى اجمعنا كلنا انها تحفه
بس شايف ان قليل جدا لما يحصل ده
صعب ان حد يصارح لما يغلط او يعترف بغلطه
فى ناس كده بس قليلين
عموما نهايه موفقه للقصه

mahasen saber يقول...

امممممممممممممممم عاجبنى قوى صبر اشرف على ايمان
وصبر ايمان على اشرف

ومبسوطه قوى للبيت اليى بحب وحكمه وشوية عياط من ايمان حافظوا عليه

صبرني يارب يقول...

عايش ولكن
الله يكرمك على الكلام الجميل

وصدقنى بيحصل كتير بس المهم يكمل على خير

وعلى فكره هو ما اعترفش ولا جاب من الاخر الا لما هى قفشته قفشه جامده يعنى

تحياتي لك ونورت

قوس قزح يقول...

طبعا القصة هايلة و اسلوبك فى السرد طبيعى و قريب من القلب و كأن الواحد بيسمع قصة حقيقية من حد بيعرفه
و ده اهم ما فى كتابة القصة ان الواحد يصدق الكاتب و يكون شغوف لمتابعة الاحداث و بيستناها كمان

و يمكن الوضع هنا كمان اصعب لان كل جزء بتسمعى اراء و ردود فعل مختلفة على الاحداث و ده اكيد صعب على الكاتب و ممكن يعمل له حالة من الحيرة
و علشان كده بحييكى انك كملتى القصة زى ما هى فى دماغك

نيجى بقى للقصة نفسها
القصة دى ممكن تكون اجزاء منها فى كل بيت
من اهمال الازواج لنفسهم و لمظهرهم
و من اهمالهم للطرف التانى و عدم محاولة معرفة ايه الطرف التانى بيحبه و ايه لا فى كل حاجة
عدم مشارك الزوج فى اعمال البيت
لجوء طرف من الاتنين للبحث عن الحب او المشاعر حتى لو كانت من خلال كلمات على الشات او مكالمات تليفونية بس علشان يفرغ المشاعر اللى جواه و مش مهم فين و ازاى و مع مين

لكن

للاسف الدنيا مش وردى كده و مش بمجرد هدية و قميص نوم روز ولا موبايل و ورد احمر يتعدل الحال و يتنسى اللى حصل
فى جزء مهم البطلة هنا فقدته و هو الاحساس بالامان و مع كل موقف هتفكر هل يا ترى رجع يعمل كده ولا لا

و فى نفس الوقت الرجل هنا اعترافه بيدى له قوة مش ضعف غير ما الكل بيكون فاهم .. لانه هنا خلاص مبقاش فى حاجة مخبيها ولا خايف منها و خصوصا بعد ماهى وافقت تكمل بعد ما عرفت الحقيقة .. و فى بعض الرجل بيستغلوا الحكاية دى فى انها تكون وسيلة لاقاء اللوم على الزوجة فى انها السبب انه يبص بره و اى تصرف يصدر منها يتقال ماهو ده اللى خالانى ابص بره

اللى عايزة اقوله
ان المسامحة فى الحكاية دى بذات محتاجة طرق خاصة و طويلة المدى علشان الجرح يخف و ميكونش متلوث بافكار تخليه يفتح تانى

معلش طولت عليكى بس انا استنيت للاخر و جمعت كله فى تعليق واحد

تحياتى لكى

قوس قزح يقول...

اه نسيت اقولك حاجة

موضوع المصارحة كان لازم يحصل .. الظن و الشك اوحش كتير من معرفة الحقيقة

صبرني يارب يقول...

محاسن يا قلبي

ايه ده انتي جيتى امته ما شوفتكيش

تحياتي لكي يا جميل ونورتي ويارب نشوفكل الناس سعيده

صبرني يارب يقول...

دوللي حياتي عندنا

بصي بصرف النظر عن الكلام الكبير الجامد جدا الى قولتيه بس احلى كلمه عجبتنى
ان الشك والظن اوحش بكتير من معرفة الحقيقه
بجد بجد انا باحب المقوله دي جداااااااااا مبدا مهم اوي اوي فى الحياه ده انا ممكن اتكلم فيه بوست بحاله

وبالنسبه لموضوع ان الحكايه مش وردي ومش هاتتحل بقميص وورده وموبايل

لالا خالص انا ما قلتش كده اساساالموضوع كله انىحبيت اقول ان هو كمان بدأ يتحرك ناحيتها زي ما هى سبق واتحركت ناحيته

لكن مش معنى كده انها هاتنسى

لكن العقل يقول انها تحرص ولا تخونش

عموما عموما انا دايما باقول اصلا ان لازم كل الناس فى كل العلاقات

يثقوا فى بعض ااااااه لكن ثقه عمياء لااااااا

حررررررص ولا تخونش

دولي يا دولي يا حلوه يا دولي ميرسي على البؤين الحلوين الى قولتيهم فيا

اول مره الست دي تقول فيا كلمه عدله يا جماعه هههههههههههههههههههههههههههه

نورتي يا جميل

صبرني يارب يقول...

دوللي حياتي عندنا

بصي بصرف النظر عن الكلام الكبير الجامد جدا الى قولتيه بس احلى كلمه عجبتنى
ان الشك والظن اوحش بكتير من معرفة الحقيقه
بجد بجد انا باحب المقوله دي جداااااااااا مبدا مهم اوي اوي فى الحياه ده انا ممكن اتكلم فيه بوست بحاله

وبالنسبه لموضوع ان الحكايه مش وردي ومش هاتتحل بقميص وورده وموبايل

لالا خالص انا ما قلتش كده اساساالموضوع كله انىحبيت اقول ان هو كمان بدأ يتحرك ناحيتها زي ما هى سبق واتحركت ناحيته

لكن مش معنى كده انها هاتنسى

لكن العقل يقول انها تحرص ولا تخونش

عموما عموما انا دايما باقول اصلا ان لازم كل الناس فى كل العلاقات

يثقوا فى بعض ااااااه لكن ثقه عمياء لااااااا

حررررررص ولا تخونش

دولي يا دولي يا حلوه يا دولي ميرسي على البؤين الحلوين الى قولتيهم فيا

اول مره الست دي تقول فيا كلمه عدله يا جماعه هههههههههههههههههههههههههههه

نورتي يا جميل

بنت الغربة يقول...

مش عارفه ياصبرنى
حاسه انها مانتقمتش منه كويس
كان المفروض تقوله (وانا كمان كنت باكلم واحد فى لحظة ضعف)ليه خبت عليه؟؟؟
كان لازم تقوله الحقيقه هى كمان....
مادام كانوا بيتكلموا بصراحه
على الاققل يعرف انها هى كمان عندها مشاعر وقلب وممكن تضعف عادى زيه..
علشان لما الحياة تدور بينهم تانى ..ويتحطوا فى وضعهم القديم تانى (وده محتمل )يفكر الف مرة قبل مايكرر عملته ويكلم واحده تانيه..
لان ربنا بالمرصاد...وكما تدين ...تدان...
مش معقوله انه يمشى على حل شعره و....عادى كده مايحصلوش عقاب من ربنا
لا انا شايفه ان كلامها مع زميلها فى التلفون (ولو انه طبعا غلط)
نوع من عقاب ربنا لاشرف...
عموما ربنا يهدى الجميع.....
بس ارجع وااقولك ..انت ليك مستقبل حلو قوى فى الكتابه يابت...ايه الحلاوة دى...والاسلوب الجميل ده..
دايما زى العسل
تحياتى ياقمر

mony يقول...

جميلة اوي الحلقة الخيرة ديه يا صبرني


بس الخاتمة ديه مش كتير في الواقع
ده كلام افلام


مش معايا ولا اييييه؟؟

حواء يقول...

بصراحه ومن الاخر انا عن نفسي لو جوزي شوفته بيفكر في غيري ولا خاني بكلمه مع واحده ست او بنت ولا شوفت في عينه نظره لوحده يبقي ميلزمنيش
مع السلامه والقلب داعيله
نفسي مره اسمع عن راجل مراته بصت لواحد وكلمته في التليفون زي اشرف كده ويسامح مراته زي ما ايمان عملت مع اشرف
ليه ؟؟؟؟؟؟
هو مش عقاب الزاني والزانيه في القران واحد
ليييييييييييييه الراجل ميسمحش مراته والست تسامح جوزها
ليه هو من حقه يبصبص ويتكلم ويحب ويخرج ويعمل بلاوي علي النت من كلام بنات وافلام جنسيه وصور جنسيه وبكلمه وضحكه انتهي الموضوع
ليه الست لما تكلم رجاله علي النت وتروح تدلع وتكلم ده وتعمل بلاوي سوده علي النت ليه الراجل مبيسمحش ويقول خلاص
ليه الراجله بقت عامله زي امريكا بقت بتكيل بمكيالين
حسبي الله ونعم الوكيل في كل خاين
حسبي الله ونعم الوكيل في كل راجل او ست عارف وعارفه اللي بيوجع جوزها او مراته من الخيانه وبيعملها
حسبي الله ونعم الوكيل في كل خاين وبصباص
اللهي يعمي قبل ميبص لوحده غير مراته
اللهي يعمي
اللهي يعمي علشان يعرف قيمة النظره الحرام

abdo يقول...

السلام عليكم
اولا :جزاكم الله خيرا على القصة الجميلة دى
ثانيا :انا أول مرة اكون متابع لقصة ومنتظر كل بوست ينزل بالشكل ده ان اكنت دائما فاتح الجوجل ريدر مستنى البوست ينزل
ممكن اكون اتاخرت فى التعليق نتيجة ظروف شغل ووقت لكنى قرأت البوست الاخير اول ما نزل
ثالثا : اسلوب حضرتك كان رائع فى سر أحداث القصة بشكل رائع
رابعا : احنا مش هنكتفى بس بالقصة دى أكيد فى قصص تانية كتير ممكن تتحفينا بيها
خامسا :القصة فعلا فيها مواقف ودروس كتير قوى وهو ده الهدف من القصة وبتأكد على عدم ممارسة الحياة الزوجية بشكل روتينى ومش ماديات بس
انا كنت هكتب حتى عاشرا بس مش عايز أطول على حضرتك
طلب أخير ياريت تتجمع الرواية كاملة وتكون فى ملف وورد مع بعضها
اعتذر عن الإطالة
وجزاكم الله خيرا
انا كان ليا تعليق كنت عايز ابعته لحضرتك على الايميل إلا ان اليميل مش موجود فى البروفايل الخاص بحضرتك بس ان شاء الله هبعته لحصرتك

ملكة في بيتي يقول...

اموت انا في النهايا السعيدة

اسلوبك ما شاء الله سلس ومرن وجميل

واجمل ما في القصة انها قريبة من الواقع

سهل جدا انك تلاقي ابطالها في الناس اللي حواليكي

منتظرة البوست القادم

تحياتي

*************
بقالي كتير بحاول ابعت التعليق والدنيا بايظة عندي وما بيتبعتش

لو ما تمتش العملية بسلام المرة دي هعيط هه بس

محاولات مخنوقة يقول...

ارفع لك القبعة على اسلوبك الجميل والشيق في الكتابه
عجبتنى القصة لواقعيتها الشديدة وانا شايفه ان موقف ايمان في اخر القصة ومسامحتها لاشرف مش موقف غريب ولا حاجة وبيحصل كتير فعلا لما الزوجة تحس فعلا ان زوجها صريح وحكى الموقف ومش حاول يكذب او يبرأ نفسه وكتير زوجات بيكون عندهم اعتراف الزوج احسن من كذبه ومحاولته الضحك عليها والتملص من الموقف
المهم انك عسولة كالعادة واسلوبك زى العسل وفي انتظار المزيد
تحياتى
ريم

كلام على بلاطة يقول...

طيب ليه مش مطحونة
محجرة ولا ايه
غريبة دى فى زمننا
تحياتى

صبرني يارب يقول...

موني

من وجهة نظري انا واقعيه جدا فعلا مش عارفه ليه انتم شايفنها كده

هو انا من المريخ يا ولاد ههههههههههههههههههههههههههه

صبرني يارب يقول...

بنت الغربه

تنتقم ايه بس هو احنا فى حرب
ههههههههههههههههههه

وكلكم ما خدتوش بالكم انها قالتله لو انا الى عملت كده هاتسامحني ؟؟؟

وهو كان رده عليها انه بعد الموقف الى هو اتحط فيه مش عارفه كان ممكن يعمل ايه
لكن هو نفسه انها تسامحه

وحقيقى كان هايبقى غباء منها لو كانت حكتله على زميلها

واوبجكشن يا مخنوقه هى ما كلمتوش فى التليفون

هو بعتلها رسالتين ثلاثه فى البتنجان كده ومافيش بينهم اي ود فى الكلام

وانا ما قولتش ان الموضوع خلص لحد كده
ولا خلص فى يوم وليله عدوا الايام كده تلاقوها تقريبا خد بتاع اسبوع كده

وهو اسبوع قليل يا جودعان من النكد والبوز المعتبر

وبعدين انا كان لازم انهي القصه ولا خلاص بقى هانام جمبهم على السلم على ما يرجعوا صافيين لبعض

ولو كانت قالتله كانت هاتبقى بتنتقم من نفسها

ما تنسوش يا جماعه الا من تاب وآمن وعمل صالحا ثم اهتدى

ربنا بيقبل التوبه من عبده مهما عمل

والرسول عليه الصلاة والسلام اذا جائك اخاك متنصلا فانصره ظالما اومظلوما

متنصلا يعنى معتذرا

يا بنت الغربه خلينا ما ندبحش بعض وما ندبحش ناس بنحبهم وبيحبونا عشان غلطوا

نورتي يا قمر وميرسي ليكى

صبرني يارب يقول...

زوجه

الاول ما تدعيش على حد كده يا بت انتى مش باحب الدعوى على الناس باي حاجه وحشه خصوصا فى البدن ربنا ما يكتب المرض والعمى على حد ابدا يا وحشه يا زوجه


بعد كده بقى بالنسبه لموضوع هل الرجل هايبقل خيانة زوجته ويسامحها

احب اقولك ان فى ناس عاقلين ومحترمين كتير
وفعلا ممكن يسامح واحتمال لو استقامت ينسى ولو ان الجرح هايفضل معلم فيه

لازم تعرفوا حاجه مهمه اوي وما تنسوهاش

الست لما جوزها يخونها بتنجرح مشاعرها اوي اوي وانوثتها ماشي كلام جميل

انما الراجل لو مراته خانته بينجرح شعوره وبتنجرح رجولته وبيتهاااااااان شرفه لان زوجته عرضها من عرضه . لان الزوج مسؤل عن الزوجه وشرفها وعرضها

والمسؤليه دي مش موجوده عند الست بمعنى انها لن تسأل عنها

فاااااااهمين ولا الكلام صعب

انما قدام ربنا بقى يا حلوين مافيش فرق

غلط الراجل زي غلط الست تمام التمام

وزي ما انتى قلتي جريمة الزنا حدها واحد وعقابها عند ربنا كماااان واحد مافيش قدام ربنا خيار وفاقوس

بس كمان مش كل واحد يمكن بص لواحده مجرد بصه يبقى خان مراته يعنى ما تستهبلوش
هههههههههههههههههههههههههههه

وعموما يوم القياااااامه هانبقى نضحك عليهم وهما بيدفعوا تمن البصات دي يا ستى ما تزعليش نفسك

ahmed_k يقول...

أم مريم إزيك
معلش أنا إتأخرت في التعليق على القصه
بصراحه عشان بحب أقرأ القصص دفعة واحده يعني ممكن انسى الأحداث لو كانت على فترات , عشان كده دلوقتي جبتها من الأول للعاشر
بصراحه الله ينور عليكي يا أم مريم
بحق أنا سرحت معاهم وكنت متخيل الشخصيات والأحداث كأني بتفرج عل فيلم سينيمائي
بجد أبدعتي فيها ولو كنت ناشر كنت قلتلك ضروري القصه دي تتنشر عشان يقرأها أكبر عدد من الناس
وجميله التوريه اللي في ثنايا قصتك
يعني خروج أشرف كل يوم يخيل للقارئ مجرد طلعه مع الأصدقاء وقعود عالقهوه وهكذا ,
خروجات بريئه يعني لكن يتم الإكتشاف أنه مكانش بيطلع طلعات بريئه وأن الموضوع فيه إن
قصتك بالفعل بتدق ناقوس الخطر لكل زوج وزوجه بأن برود العواطف بيأدي لعوقب وخيمه بدون رغبة لا الزوج أو الزوجه
يكونوا خلاله منقادين لا سيطرة لهم على مشاعرهم
فلا بد من التجديد والتغيير وتذكر المناسبات ولو بمجهود بسيط لا يكلف الأسره كثيرا لكنه ينميها كثيرا
وداليا كانت بمثابة الأخصائي المعالج
فنصائحها المخلصه وتخطيطها المتقن كان له عامل السحر على حياة تلك الأسره
ونقلهم من حافة الهاويه لواحة الأمان والإستقرار

تهاني يا أم مريم على القصه الجميله دي

وإلى لقاء قادم في قصه جديده

تامر علي يقول...

في حاجه ناقصه في القصة .... هي الشريحة كانت فودافون ولاموبينيل ولا اتصالات ؟؟؟ ده مهم جداً للحبكة الدرامية للأحداث :)

بجد قصة جميلة ورغم إني قريتها من الآخر للأول إلا إن ده مفرقش معايا خالص.. اسلوب شيق وفريد من نوعه

رابطة هويتي اسلامية يقول...

الحجاب حقيقة ثابتة أم مجال للتفكير

من باب تناول جميع الأراء وفتح باب النقاش كان لابد أن نتبني في رابطتنا هذا النقاش الذي سوف يجعل من النقاش مرجع للجميع للوصول إلي الحقيقة التي يعرفها البعض وتخفي علي البعض ويحاول البعض تجنبها.
ومن هنا تبنت الرابطة أن تكون هي حجة علي من يدور بينهم النقاش علي صفحاتها.
نفجر الجديد دائما حوارنا اليوم
الحجاب حقيقة ثابتة أم مجال للتفكير
وفيها ننقاش بعض المدونات التي أعلنتها صراحة رفضها للحجاب وحوارنا اليوم موجه إلي مدونة " مذكرات ثائرة ".
ندعوكم للمشاركة في هذا الحوار المفيد
تقبلوا دعوتنا ننتظركم لنستفاد منكم
رابطة هويتي إسلامية

صبرني يارب يقول...

عبده

وعليكم السلام

وربنا يكرمك يارب ويجازيك كل الخير وانا فعلا بافرح اوي لمااعرف ان كان فى حد متابع القصه وانا ما اعرفش وتحياتي لحضرتك وحضرتك نوت

وبالنسبه لوجود القصه كلها فى ملف وورد حضرتك تحت كل بوست هاتلاقي فى بالخط الصغير كلمة قلب ايمان متفعله حضرتك اعمل عليها كليك هاتجيلك القصه كلها على بعضها بس الاجزاء مترتبه من الاحدث للاقدم

وبالنسبه للاميل برضه حاضر انا هاحطه على المدونه للمراسلات عموما

وحضرتك تطول براحتك مدونتك وزياده

وتحياتي لك ونورت

صبرني يارب يقول...

ملكه فى بيتى

الحمممممد لله التعليق وصل

انتى ما تعرفيش البوست ده انا قعدت انزل فيه يوم كامل واتمسح كذا مره وعدته وكنت هاعيط بجد ههههههههههههه

تحياتي ليكى ونورتي يا جميل

صبرني يارب يقول...

محاولات مخنوقه

ريم والله انا دي وجهة نظري برضه لكن فى ناس مختلفه معايا فيها عااااااادي يعنى البشر عمرهم ردود فعلهم ما تبقى متطابقه ابدا

وشكرا ليكى على الكلام الجميل ونورتي

صبرني يارب يقول...

كلام على بلاطه

ايه النور ده ؟؟!!

والله انا اول بوست نزلته فى المدونه من سنه الا كام يوم كده ههههههههههههههه

قلت ان انا فعلا اعد غير مطحونه من حيث الظروف والجوابات وكده

فتخيلوا بقى انى كده ومش مطحونه رسميا امال الي مطحونين رسميا وفعليا يبقى حالهم ايه ؟؟؟

تحياتي لك ونورت

صبرني يارب يقول...

تامر علي

ايه ده قريتها مره واحده برضه

تصوروا ما انا ما اعرفش اعمل كده
ههههههههههههههههههه عنيه توجعني

انا متشكره اوي على الكلام الجميل وربنا يكرمك يارب ونورت

صبرني يارب يقول...

استاذنا احمد كيه

والله اناالى متشكره على الكلام الجميل ده اوي

ويارب تبقى ناشر ههههههههههههههههههه

والله ما انا عارفه هافكر اكتب قصص تاني ولا ايه الا الناس وجعت قلبي بالقصه دي هههههههههههههههه

تحياتي لحضرتك ونورت

صبرني يارب يقول...

رابطة هويتى الاسلاميه

نفسي مره تدخل تدعوا لمدونتك ولا للنقاش الى على مدونتكم وتسلموا على اهل الدار او حتى تكلفوا خاطركم وتقروا لحد غيركم

لكن ده ما يمنعش انى ان شاء الله هاشترك فى النقاش لو عجبنى خط سيره

انا ودماغي يقول...

الله القصة حلوة اوى
مع انى حضرت الأخيرة بس أضطريت أنعكش فى اللى فات عشان أفهم

بس هما ال2 كانت حياتهم مكعبلة اوى عشان كدة حصل الكلام ده و ده كان التطور الطبيعى للحاجة الساقعة

بس النهاية كدة حلوة و على الله يحترموا نفسهم بقى و يستفيدوا من الدرس ده


بس ياريت أشرف يحترم نفسه و الموضوع ميكونش إحساس بالذنب و خلاص و بعدين يرجع تانى

و إيمان كمان لازم تكون أعقل لان ال2 وقعوا فى نفس الغلط تقريبا بس أشرف أكتر





مستنية المناقشة اللى حتعمليها

صبرني يارب يقول...

انا ودماغي
نورتي يا حبيبتى وتحياتي ليكى وانا كمان مستنيه المناقشه بس شويه كده اخد نفسي

الرابطة وبناء الأمة يقول...

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
دعوة
أخي يا من رفضت سياسة مبارك عليك أن تكمل معنا الطريق حتي لا تكون دعواك دعوة إفتراء دون إثبات
دعوي مرفوعة ضد مبارك بنص ".........................."
أول جلسة
نتمني منك أخي المدون الحضور للجلسة
مع تحياتنا لك بالتوفيق
الكتيبة السياسية

MaNoOoSh يقول...

عجبتنى القصة جدا وعجبنى الصراحة والمرونة اللى بتخلى الحياة تمشى
يمكن انا مقريتش غير اخر حلقتين بس لازم ارجع تانى اقراها من أولها علشان استعد للمناقشة
تقبلى مرورى
سلام

فشكووول يقول...

يا صبر ايوب .. صبرنى يا رب
ماهو هو كده .. اما الواد يقول للبت عايز اتجوزك ما بتبقاش عارفه تضحك ولا تبكى والبكاء برضه بيبقى ضحك .. بس ضحك على الرجاله عشان حيخشوا القفص
قفص الزوجيه .. وبعدين عينك ما تشوف الا النور .. اسألى طنطك ام اسامه .. هى اشترت لى فى الجهاز بتاعنا قبقاب خشب .. وعشان كدا شعر راسى بقى خفيف
تحياتى يا صبرنى يا رب

صبرني يارب يقول...

مانوش

تحياتي ليكى يا جميل ومستنيه رايك ومناقشتك

ونورتي

صبرني يارب يقول...

استاذنا الغالي فشكول


ليه بس ماله القفص

وهى بس ايمان عملت حاجه فيه دي طلعت طيبه ومهاوده اهو وسامحته

هههههههههههههههههه

وبعدين لما يبقى حضرتك شعرك خفيف من القباب الخشب

امال ابو رياض بقى الى لسه عنده 39 سنه وزي ما تقول كده ما عندوش شعر خالص يا ترى ده من ايه هههههههههههههههههههههه

وربنا مافيش قباقيب عندي بس يمكن بيشد فى شعره بقى مني ههههههههههههههههههههههههه

تحياتي لحضرتك وطنط ام اسامه وانا هابعتلها داليا تشوف الموضوع ايه هههههههههههههههههههههههههههه

صبرني يارب يقول...

بيبرس

الله يبارك فيك يارب ويخليك

شكرا لك ونوووورت وخدناك تاخير